مجموعة متنوعة من الأنشطة الخاصة بإدارة برامج تطوير الأداء والمهارات الإدارية بالمعهد المصرفي

استمرارًا في تقديم كل ما هو جديد ومواكب للفترة الراهنة، استمرت الإدارة في تقديم كافة البرامج عن طريق منصات التعليم الافتراضي والتعلم عن بعد، هذا بالإضافة إلى الإعلان عن بعض “البرامج الاستراتيجية” التي تقدم بمقر المعهد المصرفي المصري:

البرامج الاستراتيجية

برنامج قيادات المستقبل

أعلنت الإدارة عن الدورة الثلاثين من البرنامج الذي يُعد من أهم البرامج الاستراتيجية بالمعهد المصرفي، بمنظور جديد حيث تم إضافة بعض الأجزاء بطريقة التعلم عن بعد، لإثراء المحتوى وبهدف مواكبة ما تم استحداثه من طرق تعلم الكترونية، حيث يتم تطوير البرنامج من عام لآخر باستمرار. هذا ويهدف البرنامج إلى إعداد كوادر مؤهلة لتولى المناصب القيادية بالقطاع المصرفي.

والإدارة بصدد استكمال مرحلة تقييمات ما قبل البرنامج خلال شهر أكتوبر ونوفمبر 2020، حيث تم استقبال ما يزيد عن 80 مرشحًا من عدة بنوك، ومن ثًم انتقاء أفضل العناصر للمشاركة بالبرنامج الذي من المتوقع أن تبدأ فعالياته خلال شهر ديسمبر 2020

برنامج ” القيادات الشابة”

استمرارًا لسلسة نجاحات برنامج “القيادات الشابة”، تم الإعلان عن دورة جديدة من البرنامج خلال شهر أكتوبر 2020، حيث يعتبر هذا البرنامج من أهم البرامج التي تهتم بالموظفين خاصة الذين يشغلون المناصب الإدارية المتوسطة، مما يتيح لهم فرصة صقل مهاراتهم الإدارية والفنية وتبادل الخبرات مع متدربين من مختلف البنوك.

البرامج الخاصة

أعلنت الإدارة عن مجموعة من البرامج الخاصة التي تم تصميمها وتقديمها للسوق المصرفي المصري والعربي والأفريقي، علاوةً على تقديم البرامج لمشاركة الأفراد من خلال الدراسات الحرة. ويكمن الهدف الرئيسي في تقديم مثل هذه البرامج الخاصة هو سعي إدارة تطوير الأداء والمهارات الإدارية وراء مواكبة كل ما جديد في صناعة التدريب والتطوير داخل وخارج السوق المصري، وذلك إبًان مواجهة جائحة كورونا وما ترتب على ذلك من التعايش مع واقع جديد مضطرب.

لذا، فقد قامت الإدارة بتوفير البرامج الخاصة من خلال نمط “التعلم عن بعد” بالإضافة إلى نمط “التدريب التقليدي”. وعليه فقد كان لمواجهة واقعنا الجديد جانب مشرق وأصبح هناك تقارب أكبر وتواصل أسرع ومستدام بين المتدربين خارج وداخل السوق المصرفي المصري. على سبيل المثال، فقد تم تقديم أكثر من برنامج خاص ومشاركة متدربين من داخل السوق المصرفي المصري وآخرون من بنوك عدة بقارة أفريقيا. وهذه نبذة عن بعض البرامج الخاصة التي تم تقديمها ولاقت نجاح كبير من قبل شركاء النجاح:

  1. القيادة بدون سُلطة “Leading Without Authority

تهدف هذه الدورة إلى تمكين المديرين من المستوى الاداري المتوسط فأعلي، من خلال تقديم أحدث اتجاهات التدريب على القيادة. يساعد هذا البرنامج القادة المحتملين بمهارات الاتصال الفعال وبناء الفريق ومراقبة الأداء وتقديم الملاحظات لفريق العمل. ويستهدف تعزيز الكفاءة الأساسية إلى “الارتقاء معًا” من خلال استخدام مهارات التوجيه “التعليم الغير مباشر” من خلال مشاركة رؤية القائد ورسالته وأهدافه مع الفريق بأكمله للحفاظ على إحساسهم بالالتزام والمسئولية.

  1. النجاح في عصر البيع الافتراضي “Success in the Era of Virtual Selling”

أدي الواقع المضطرب ومواجهة التحديات خاصة في وقتنا الحالي إلى خلق فرص تدريبية جديدة ومن ثم تطوير أداء شركاء النجاح. يهدف هذا البرنامج التدريبي الخاص إلى تطوير مهارات البيع الافتراضي بدلا من التسويق والبيع وجهاً لوجه.

يتطلب البيع الافتراضي تحولًا في استخدام مهارات البيع التقليدية لخلق تجربة أفضل للمشتري. الهدف الرئيسي هو زيادة المصداقية وبناء الثقة في بيئة افتراضية لكسب فرص المبيعات. هذا يعني أن الموظف يجب أن يعمل على بناء العلاقات مع العملاء من خلال التعاطف والثقة لزيادة فرص النجاح. لذلك قدم هذا البرنامج فرصة لتعلم كيفية عمل الصفقات والتفاوض عليها وإتمامها بشكل افتراضي وناجح.

  1. لغة الجسد في التواصل الرقمي “Digital Body Language”

مع تحول العالم نحو الرقمنة، ينمو السوق يومًا بعد يوم، وأصبح التواصل وجهًا لوجه أكثر صعوبة. في حين أن 55٪ من تواصلنا وجهًا لوجه يكون من خلال لغة الجسد، وحالياً فإن معظم اتصالات الفريق افتراضية.

فقد تم الاعتماد على مهارة حديثة تسمى “لغة الجسد في التواصل الرقمي” فهي استخدام مجموعة من الإيماءات والإشارات التي توفر مناخ مناسب وصحي للتعاون بين الموظفين بمختلف ثقافاتهم في مكان العمل، من خلال التواصل عن بعد. يمكن أن يتم استخدام هذه الإشارات والعبارات عبر: وسائط الاتصال، ونبرة الصوت، واختيار الألفاظ والكلمات، تراكيب الجُمل، ووقت تقديم الردود. غالباً ما يحدث سوء فهم غير مقصود أو سوء استخدام لوسائط التواصل الافتراضية. ومن ثم، فإن هذا البرنامج الخاص يعد أداة لمساعدة المتدربين على تحسين مهارات الاتصال الافتراضي من خلال التدريب على كيفية استخدام اللغة المناسبة وإشارات لغة الجسد الرقمية لبناء الثقة والتعاون بشكل أفضل مع أعضاء فريقك.

شاهد أيضاً

المعهد المصرفي المصري ومعهد الخدمات المالية والشركة المصرية للاستعلام الائتماني بالتعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي (جي أي زد) مصر يطلقون سلسلة ندوات “التصنيف الائتماني الرقمي”

أدركت البنوك والمؤسسات المالية الناجحة في القرن الحادي والعشرين أهمية البيانات لعملياتها التجارية. تهدف سلسلة …