حوار مع الأستاذة/ مريم الجمال – رئيسة الموارد البشرية والتنظيم – بنك الإسكندرية – انتيسا سان باولو

مع قيام المؤسسات بتطوير أعمالها للتأقلم مع التغيرات المتلاحقة ووضعها كأولوية قصوى لتحقيق مبادئ مثل المرونة وسرعة الأداء مع الاتجاه نحو التحول الرقمي ، نشأت بالتبعية مجموعة من المسئوليات والأدوار الجديدة لإدارات الموارد البشرية. ونظراً للدور الحيوي الذي تلعبه إدارة الموارد البشرية، التقينا بالأستاذة/ مريم الجمال – رئيسة الموارد البشرية و التنظيم ببنك الإسكندرية التابع لمجموعة انتيسا سان باولو، وكان لنا معها الحوار التالي.

1يعد القطاع المصرفي من أكثر القطاعات ديناميكية وتأثراً بالمتغيرات والتطورات المتلاحقة ويعد بنك الإسكندرية من البنوك الرائدة في القطاع البنكي المصري الذي تسعي للعمل وفقاً لأحدث المستجدات العالمية، فما هي آليات إدارة الموارد البشرية بالبنك الخاص بكم لتنمية وجذب والإحتفاظ بالمواهب والكوادر المميزة القادرة علي التأقلم والنجاح في ظل مناخ يتسم بالتغير والتطور التكنولوجي المستمر؟ وماهي أهم الوظائف  والمهام التي شهدت تغيير جوهري انعكس علي الكفاءات والمهارات المطلوبة في الآونة الأخيرة؟

في ظل ما يشهده العالم اليوم من ثورة تكنولوجية وتحول رقمي سريع، ساهمت جائحة فيروس كورونا المستجد في إظهار الأهمية القصوي للتحول الرقمي، خاصة خلال فترات العمل من المنزل، وأصبح على جميع المؤسسات والبنوك مواكبة هذا التطور التكنولوجي والتحول الذي يحققه .

وتولي إدارة الموارد البشرية ببنك الإسكندرية اهتماماً كبيراً لرأس المال البشري باعتباره أحد المحركات و من الركائز الأساسية التي تقود عجلة التنمية المستدامة، لذلك واعتمدنا في بنك الإسكندرية حتي من قبل بدء جائحة فيروس كورونا المستجد على أحدث الأساليب والأدوات التكنولوجية للتواصل مع الكوادر والمواهب المختلفة، فعلي سبيل المثال أصبح من المألوف استخدام مواقع التواصل الاجتماعي وخاصةLinkedin   بشكل أكبر للبحث عن الوظائف المتاحة وذلك لمواكبة هذا التحول والوصول إلى شريحة أكبر من المواهب. وقمنا في الفترة الماضية بالاعتماد بشكل أكبر على هذه الوسائل، حيث يمكن للجميع الآن إرسال السيرة الذاتية عن طريق ال QR CODE وإرساله بشكل إلكتروني إلى إدارة الموارد البشرية. وتعد صفحتنا على موقع Linkedin  من أكبر الصفحات وأكثرها تفاعلاً حيث تأتي الصحفة في المرتبة الثانية بين مختلف البنوك العاملة في السوق المصرية.  

وتعتمد استراتيجيتنا لجذب المواهب والكوادر على استقطاب  الأفراد  الذين يمتلكون رؤية واضحة ويتطلعون  لخلق قيمة مضافة لهم ولمؤسستنا. حيث نسعي لجذب الموهوبين والقادرين على التأقلم علي الوضع الديناميكي والإنتاجية العالية للبنك.

ولا تقتصر استراتيجيتنا على استقطاب المواهب فقط من خارج البنك، ولكن أيضاً نعمل داخلياً عن طريق برامج إعداد القادة، وتنمية الوعي لدي العاملين حول المسارات الوظيفية وفرص التطور سواء من خلال نفس الوظيفة، أو عن طريق  نقل العامل من وظيفته الحالية إلى وظيفة أخرى بغرض التطور الوظيفي واكتساب مهارات إضافية.  

وإيماناً بأهمية العنصر البشري داخل بنك الإسكندرية والعمل على تنميته،  تولي إدارة الموارد البشرية ببنك الإسكندرية أهمية قصوى  لمنح فرص متساوية وعادلة لجميع العاملين، والاهتمام  بعملية التدريب والتطوير المستمر لهم ، فعلى سبيل المثال خلال عام 2020 تم تدريب ما يقرب من 90% من العاملين من خلال عدة برامج التي تم تقديمها بالتعاون مع مؤسسات تعليمية كبرى منها من يعمل داخل مصر واخري تعمل علي الصعيد العالمي ، يأتي على رأسها المعهد المصرفي المصري، صاحب الدور الرائد في تنمية مهارات العاملين بالبنوك والمؤسسات المالية وكذلك تأهيل شباب الجامعات والخريجين.

ويقوم أيضاً بنك الإسكندرية بدوره المجتمعي من خلال برنامج التدريب الصيفي LEAP By ALEXBANK والذي يعطي الفرصة ل 400 طالب وطالبة من مختلف الجامعات والمحافظات المصرية للحصول على تجربة تعليمية فريدة على المستوى المهني والشخصي داخل بنك الإسكندرية.

2يعد تحقيق تكافؤ الفرص والمساواة بين الرجل والمرأة في بيئة العمل من أهم القيم التي تسعي إليها المؤسسات الناجحة وباعتبار بنك الإسكندرية من البنوك الرائدة في دعم وتمكين المرأة من خلال مختلف المبادرات الناجحة والمؤثرة، كيف ينعكس توجه البنك الداعم للمرأة في نسب تمثيل المرأة في الوظائف والمناصب القيادية داخل البنك وماهي أهم الخطوات التي يتبعها البنك لتقديم المزيد من الدعم والتشجيع للسيدات العاملات بالبنك؟

يطبق بنك الإسكندرية مبادئ التنوع والإدماج على كافة الجوانب وذلك تماشياً مع توجهات البنك المركزي المصري ورؤية مصر 2030 وإرشادات مجموعة انتيسا سان باولو، حيث يدعم البنك المرأة وفقاً لخمسة أبعاد رئيسية هي، “الشمول المالي والتمويل المستدام، والتنمية الاقتصادية، والابتكار الاجتماعي والتعليم، والاستدامة البيئية، ومشاركة الموظفين”.

وتعكس تلك الأبعاد دعم بنك الإسكندرية للمرأة في مختلف القطاعات من خلال عدد من المبادرات والبرامج المختلفة، سواء من خلال الخدمات او المنتجات المصرفية.

كما يظهر هذا بوضوح من خلال الزيادة في نسب تمثيل المرأة في المناصب القيادية خلال العشرة أعوام السابقة، حيث تزيد تلك النسب من عام لآخر حتي وصلت إلي 30 % خلال عام 2021، ووصلت نسبة تمثيل المرأة داخل البنك إلى 27٪، كما ارتفعت نسبة توظيفهن لتصل إلى 36٪ من إجمالي التعيينات طوال عام 2021 ،بالإضافة إلى مضاعفة أعداد تمثيل المرأة في جميع المحافظات متضمنة العمالة الخارجية أيضاً ، فعلى سبيل المثال ، يبلغ عدد النساء في مركز الاتصال حوالي 50٪ من إجمالي عدد الموظفين.

ويضمن البنك تكافؤ الفرص في التوظيف والتعيينات الإدارية والتطور المهني والتقدم الوظيفي، حيث يهدف بنك الإسكندرية إلي مواصلة تعزيز التنوع وإدماج القوى العاملة وإزالة العوامل المختلفة التي تقف عائقاً أمام هذا التقدم.

كما يحتفل البنك مع جميع العاملات بالمناسبات المختلفة، حيث احتفل البنك بشهر المرأة طوال شهر مارس 2021 من خلال تنظيم العديد من المبادرات الداخلية والخارجية. فعلي الصعيد الداخلي، عقدنا جلسة افتراضية عبر الانترنت مخصصة للعاملات للاحتفال باليوم العالمي للمرأة لإعطائهم الشعور بالثقة ومساعدتهم في مواجهة التحديات المختلفة التي تواجه المرأة العاملة بشكل عام.

خلال شهر أكتوبر وباعتباره الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي، فقد تم تنظيم العديد من الأنشطة للعاملات داخل البنك وذلك بهدف زيادة الوعي وتعزيز ثقافة الفحص الذاتي بشكل منتظم. كما قدم البنك لجميع العاملات الراغبات فحوصات طبية متخصصة مجانية من خلال مستشفي بهية.

3- يضع بنك الإسكندرية على قائمة أولوياته تحقيق مبادئ الاستدامة والحفاظ على الموارد البيئية وترشيد استخدام الطاقة، كيف تقوم إدارة الموارد البشرية بخلق ثقافة عامة داعمة لمعايير الاستدامة والحفاظ على البيئة بين كافة العاملين بالبنك؟

تعكس العضويات والاتفاقيات الخاصة ببنك الإسكندرية التزامه بتطبيق الاستدامة بصورة مدروسة وممنهجة وبشكل مؤسسي وذلك من خلال مبادئ والسياسات الدولية المتنوعة، فعلى سبيل المثال: 

  • مبادئ خط الاستواء -Equator principles: يتبنى وينفذ بنك الإسكندرية مبادئ خط الاستواء منذ عام٢٠١٢ كإطار للتحكم في الآثار الناتجة على البيئة والمجتمع جراء تمويل المشروعات الكبرى.
  • الميثاق العالمي للأمم المتحدة: وهي مبادرة استراتيجية عالمية من أجل ضمان تماشي السياسات والعمليات التي يقوم بها البنك مع المبادئ العشرة المعترف بها عالمياً في مجالات: حقوق الإنسان، حقوق العاملين، البيئة ومكافحة الفساد ويهدف الميثاق إلي تشجيع الشركات والمؤسسات حول العالم إلي تبني الاستدامة والمسؤولية الاجتماعية، وقد وقع بنك الإسكندرية على الميثاق  عام ٢٠١٤ ويلتزم بإعداد تقرير لتقديم ما يتم تنفيذه منذ ذلك الوقت.
  • المبادرة المالية الخاصة ببرنامج الأمم المتحدة للبيئة: ويعتبر بنك الإسكندرية من أوائل البنوك في مصر كشريك للمبادرة وداعم مؤسس للمبادئ المصرفية المسئولة المتمثلة في (التوافق، التأثير وتحديد الأهداف، العملاء، أصحاب المصلحة، الحوكمة والثقافة، الشفافية والمساءلة). وتهدف هذه المبادئ إلى تعزيز توافق أنشطة القطاع المالي مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة كما تتماشى مع استراتيجية مكتب المسئولية الاجتماعية والتنمية المستدامة للفترة من (2018-2021) وخطة الأعمال لمجموعة انتيسا سان باولو لنفس الفترة.

وقد تم وضع أداء البنك في مجال الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات كجزء من معايير تقييم الأداء للمديرين، ويقوم بنك الإسكندرية بخلق تلك الثقافة بين العاملين من خلال التوعية المستمرة داخل العمل سواء عن طريق الشبكة الداخلية للبنك أو عن طريق البريد الالكتروني.

4- في أعقاب تداعيات فيروس كورونا المستجد، كيف قامت إدارة الموارد البشرية بتحقيق التوازن بين العمل عن بعد والعمل من المقرات مع الحفاظ على مستوى الإنتاجية والالتزام والحماس بين فرق العمل المختلفة؟

 كان بنك الإسكندرية من أوائل البنوك العاملة داخل القطاع المصرفي المصري تطبيقاً لكافة الإجراءات الاحترازية والوقائية، وقد قمنا بتطبيق “العمل الذكي من المنزل” منذ مارس 2020 ووصلت نسبة العاملين من المنزل إلى 80% من إجمالي القوى العاملة بالمركز الرئيسي، كما تم اتخاذ إجراءات استثنائية منذ البداية لحماية الموظفين والعملاء، وعملت إدارة الموارد البشرية جنباً إلى جنب مع لجنة إدارة الأزمات وإدارة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل تحقيق التوازن وضمان استمرارية الأعمال بشكل سلس وفعال بدون أي عقبات.

على سبيل المثال:

  • تم توفير أكثر من 1900 جهاز لاب توب (محمول) لكافة العاملين بالمراكز الرئيسية.
  • تم إرسال ما يزيد عن 180 رسالة توعية عن فيروس كورونا المستجد ورسائل تحفيزية مختلفة.
  • تم إصدار سلسة من الأدلة الاسترشادية الشاملة عن فيروس كورونا المستجد وطرق الوقاية منه.
  • توفير فرص للتدريب وبرامج التطوير اللازمة المختلفة عبر الانترنت لكافة العاملين سواء بالمراكز الرئيسية أو الفروع بشكل افتراضي دون الحاجة للاجتماع أو الاختلاط.
  • تم توفير العديد من وسائل التواصل الداخلي الإضافية من أجل تسهيل عملية التواصل بين كافة العاملين.
  • تنظيم العديد من جلسات التوعية المختلفة حول الصحة النفسية والجسدية مثل اليوجا وعلم الانياجرام والتغلب على التوتر وخلافه.
  • الاحتفال بشهر رمضان والقيام بالعديد من الندوات وجلسات التوعية عبر الإنترنت ، وفوازير رمضان الافتراضية، ودورة رمضان بشكل الكتروني.
  • حافظت إدارة الموارد البشرية على الاتصال بكافة المتعافين من فيروس كورونا المستجد والقيام بسلسة من الاستبيانات تتضمن عدة أسئلة عن تجربتهم مع البنك في الرعاية أثناء إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، وكذلك إرسال رسائل لكل مصابي بفيروس كورونا المستجد تحتوي علي الدليل الداخلي الذي تم إعداده للتعامل مع الفيروس وقنوات الاتصال المختلفة.

وخلال العام الماضي أطلقت المجموعة الأم – مجموعة انتيسا سان باولو – استبيان عن فيروس كورونا المستجد شارك فيه ما يقرب من 80% من إجمالي العاملين وكانت أغلب إجابات العاملين والزملاء إيجابية مما يدل علي نجاح كافة الإجراءات التي اتخذها البنك.

5- نظراً لتحمل الموظفين في الصفوف الأمامية لأعباء متزايدة خاصة خلال الأزمة بسبب حيوية دورهم في تلبية احتياجات العملاء، ماهي أوجه التواصل الفعال والمستمر مع العاملين ببنك الإسكندرية في الفروع بمحافظات الجمهورية المختلفة؟

تعتمد استراجيتنا علي تبني طرق تواصل فعالة تجعل جميع العاملين على دراية بالتطورات الهامة لتوضيح أهداف وأولويات بنك الاسكندرية، وتوفير سبل لتلقي التعليقات والملاحظات والرد عليها، حيث يقوم فريق علاقات وتطوير الأفراد بشبكة الفروع والوظائف التجارية بإجراء استقصاء بشكل دوري لكافة العاملين في الصفوف الأمامية للاطمئنان عليهم، وجمع كافة الردود والاقتراحات ووضع خطط عمل بناء عليها  وقد قام فريق علاقات وتطوير الأفراد في النصف الأول من العام الحالي بالاتصال بأكثر من 2000 عامل في الصفوف الأمامية.

كما تطور إدارة الموارد البشرية استراتيجية تواصل مع العاملين تتمحور حول رفع الوعي لدى الرؤساء المباشرين بطرق التواصل والاتصال من خلال برامج التدريب والتطوير مع الموظفين وأساليب التحفيز المعنوية. كما تولي إدارة الموارد البشرية أهمية خاصة لخلق ثقافة توضح أهمية التواصل مع العاملين، من خلال السعي إلى توفير شفافية واضحة عن التحديات، وتوفير كافة المعلومات اللازمة مما يعزز الثقة والتفاهم في محيط العمل.

6- على صعيد آخر، ما هي أهم المهارات والسلوكيات التي تستند إليها إدارة البنك عند اختيار أفضل المرشحين ليتم تعيينهم بالبنك؟ وبشكل عام ومن وجهة نظركم، ماهي أهم المهارات والسلوكيات التي يجب أن يسعي الشباب (الطلاب وحديثي التخرج) لاكتسابها للحصول على فرص عمل في القطاع المصرفي؟

 يتسم العالم اليوم بتغييرات متسارعة وتطور مستمر، ولذلك يجب علينا تهيئة أنفسنا للمستقبل، حيث تعد الفترة الحالية فترة تحول جذري في طرق العمل المعتادة،  خاصة مع وجود التحول الرقمي، والميكنة وتكنولوجيات المستقبل، مما جعل البعض يطلق على هذه الفترة الثورة الصناعية الرابعة.

وستحتاج الوظائف في المستقبل إلى أفراد يتمتعون بالحماس الذاتي، قادرون علي مواكبة سرعة التطور التكنولوجي، الأمر الذي يتطلب للعديد من المهارات المختلفة والفريدة، وبالتالي لن تكفي المهارات التقنية فقط مثل القدرة على استخدام الكمبيوتر، لكن عليهم أن يمتلكوا القدرة على فهم برامج الكمبيوتر وعلي دراية بكيفية استخدام التطبيقات والبرامج المختلفة.

ومن بعض المهارات المستقبلية التي أنصح جميع الشباب بتعلمها واكتسابها:

  • التفكير المرن/ التفكير التصميمي – Agile Thinking/Design Thinking
  • مهارات التواصل والتفكير الإبداعي – Communication Skills and Creative Thinking
  • اليقظة والمرونة – Mindfulness and Resilience

وإيماناً بأهمية تلك المهارات فإن برنامج التدريب الصيفي لبنك الإسكندريةLEAP  ركز بشكل كبير على نشر وترسيخ تلك المبادئ مع إبراز مدي أهمية تلك المهارات، مما يمنح تجربة تعليمية فريدة للمشاركين في البرنامج  وعددهم 400 طالباً من مختلف الجامعات المصرية.  كما أود ان أسلط الضوء علي التعاون مع المعهد المصرفي المصري والذي قدم مساهمة ورئيسية فعالة خلال هذا التدريب الصيفي مما ساهم في نجاحه، حيث تكون برنامج التدريب الصيفي لهذا العام من 6 أعمدة رئيسية تضمنت جلسات مختلفة للمهارات الشخصية، وجلسات تقنية، والعمل كفريق من خلال المشاركة في المشاريع المختلفة وما إلى ذلك من المهارات المستقبلية.

إن العمل في القطاع المصرفي يحتاج إلى مهارات عامة مثله مثل العمل في أي مؤسسة أخرى، ولكن هناك مهارات إضافية خاصة  يحتاجها العاملين بالبنوك، ومن أهم هذه المهارات تحمل ضغط العمل مع الحفاظ على أقصى درجات التركيز، والقدرة على التعامل مع مختلف الشخصيات، والكفاءة واستغلال الوقت بشكل أمثل، والمهارات اللغوية المختلفة ، والمهارات الحسابية.

شاهد أيضاً

Interview with Mr. Andre Lanser – Senior Facilitator – Euromoney Learning

1- The unique features of the COVID 19 crisis have led banks to move more …