جهود إدارة التعاون الدولي وتطوير الأعمال في التوسع داخل القارة الإفريقية

في إطار الدور الذي تقوم به إدارة التعاون الدولي وتطوير الأعمال بالمعهد المصرفي المصري في تطوير والارتقاء بمستوى العاملين في القطاع المصرفي داخل دول القارة الإفريقية وتكوين كوادر قيادية تكون قادرة على مواكبة التحديات العالمية الحالية, بناء عليه فقد قام المعهد المصرفي بتنظيم دورة تدريبية  على مدار يومي 23,24 أكتوبر ,2020 داخل دولة جيبوتي لعدد 26 متدرب من موظفي بنك CAC International Bank لشرح الإدارة الاستراتيجية للعلاقات مع العملاء. حيث تم تقديم البرنامج بشكل أكثر تقدماً عن الدورة الفائتة والتي تم تقديمها خلال شهر فبراير ,2020 لشرح المبادئ الأساسية لإدارة علاقات العملاء. حيث تم تقديم البرنامج خلال شهر أكتوبر بشكل أكثر توسعاً لضمان مستوى أعلى من إدارة العلاقات مع العملاء في ظل التطورات العالمية المتسارعة والتغير في احتياجات العملاء بناء على الوضع العالمي الحالي وكيفية مواكبة تلك المتغيرات والاستفادة منها في توطيد وتطوير العلاقات مع العملاء.

يأتي البرنامج تدعيماً لدور البنك المركزي المصري في تفعيل دور مصر الريادي في القارة الإفريقية والعمل على النهوض بمستوى الأداء داخل القطاع المصرفي في القارة.

وفي هذا الصدد, قام المعهد المصرفي بعقد أكثر من اجتماع عن بعد مع عدد من مديري التدريب والموارد البشرية في مختلف البنوك الإفريقية لعرض البرامج والخدمات التي يقدمها المعهد والتي تهدف إلى تطوير العاملين في القطاع المصرفي من الناحية الفنية وتطوير السمات الشخصية مما يساعد على خلق كوادر قيادية جديدة داخل القارة. حيث تم حضور عدد 12 مدير للموارد البشرية والتدريب من 6 دول إفريقية مختلفة لاجتماع عن بعد بخصوص عرض خدمات التقييم التي يقدمها المعهد لإعادة هيكلة البناء الوظيفي للبنوك ووضع أسس التعيينات الجديدة بالتعاون مع أفضل المؤسسات العالمية في تقديم خدمات التقييم. كما تم حضور مايقرب من 14 مدير للموارد البشرية والتدريب من 10 دول إفريقية مختلفة لاجتماع بخصوص عرض أنشطة برامج العمليات المصرفية والتمويل التي يقدمها المعهد كما تم عرض الأنشطة الخاصة بإدارة المشروعات الصغيرة والمتوسطة.  

هذا وقد تمت مشاركة عدد كبير من المتدربين من مختلف دول القارة الإفريقية في برامج المعهد المصرفي المختلفة والتي تقدم من خلال أحدث أساليب التعلم عن بعد, وذلك في ظل التغيرات العالمية المرتبطة بانتشار فيروس كورونا حيث كان للمعهد المصرفي الريادة منذ بداية الجائحة في تدريب المحاضرين على إدارة المحاضرات من خلال التعلم عن بعد وقد تم تفعيل منصات المعهد الإلكترونية لتقوم بدور كبير في تقديم البرامج مما نتج عنه تنظيم عدد كبير من البرامج من خلال التعلم التفاعلي عن بعد باستخدام تطبيقات مثل Zoom  و Webex

شاهد أيضاً

إدارة البحوث والتوعية بالمعهد المصرفي تستكمل تنفيذ المرحلة الثالثة من مبادرة البنك المركزي المصري FinYoLogy-FinTech for Youth

في ضوء استراتيجية البنك المركزي المصري الخاصة بالتكنولوجيا المالية والابتكار أطلق البنك المركزي مبادرة FinYoLogy-FinTech …