بنك مصر يستعرض خدماته الإلكترونية

“اكسبريس مشروعات” و “بي ام أونلاين” ومساعده الذكي “عبقرينو” وقبول المدفوعات من خلال الهاتف المحمول بخاصية ال SoftPOS في فعاليات معرض Cairo ICT 2021

شارك بنك مصر كعادته في فعاليات المعرض الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات “كايرو آي سي تي 2021″، مشاركة فعالة وإيجابية في دورته الـ 25 لهذا العام، والذي تُقام فعالياته بأرض المعارض الدولية بالقاهرة الجديدة في الفترة من 7 إلى 10 نوفمبر الجاري، ويحرص البنك على المشاركة السنوية في هذا الحدث الذي يحظى بمشاركة العديد من الشركات والمؤسسات مع وجود آلاف الزائرين، ويعد الحدث بمثابة المنصة الرئيسية التي تتبارى من خلالها كافة الهيئات المشاركة لاستعراض أحدث مشروعاتها وحلولها التكنولوجية.

هذا وقد شارك البنك في المعرض عبر جناح رقمي على أحدث طراز، قدم من خلاله كافة المعلومات للزائرين عن خدمات ومنتجات البنك المختلفة مستعينًا بفريق عمل مدرب على أعلى مستوى وذلك للترويج لمنتجاته  وخدماته الرقمية ومنها؛ قرض تمويل المشروعات الصغيرة “اكسبريس”؛ والذي يعد أول قرض ديجيتال في مصر؛ وهو أول منتج رقمي متكامل يُطلق من خلال قطاع التحول الرقمي ببنك مصر الذي يعد الأول من نوعه للتحول الرقمي المصرفي، ويُمكّن المنتج عملاء بنك مصر من تقديم طلب تمويل مشروعاتهم الصغيرة أونلاين من خلال موقع بنك مصر الإلكتروني دون الحاجة للذهاب للفرع، وكذلك متابعة خطوات القرض خطوة بخطوة من خلال الموقع وذلك بأبسط الخطوات وأقل الإجراءات، ويعد قرض تمويل المشروعات الصغيرة أونلاين هو أسرع قرض في مصر حيث يتم الحصول عليه خلال 5 أيام من تقديم طلب العميل في ظل تطبيق الشروط والأحكام المنظمة لذلك، ومن الجدير بالذكر ان بنك مصر قد اطلق مؤخرا مرابحة تمويل المشروعات الصغيرة أونلاين بأبسط الخطوات وأقل الإجراءات وذلك حتى يلبي كافة احتياجات عملائه المتنوعة .

كما تم استعراض خدمات محفظة بنك مصرBM Wallet، والجيل الجديد من خدمة الإنترنت والموبايل البنكي BM Online، والتي تتيح باقة متنوعة من الخدمات المصرفية وتحظى بالعديد من المزايا والتخفيضات على الخدمات المقدمة من خلال التطبيق البنكي BM Online، والذي يتيح تجربة أفضل للعملاء، كما قام البنك بتجسيد خدمة Chat Bot “المساعد الآلي” وذلك من خلال شخصية “عبقرينو”، ويعد بنك مصر أول بنك في مصر يقوم باستخدام تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي من خلال موقعه الإلكتروني لخدمة عملائه على مدار الساعة والرد على استفساراتهم. وتعد تلك الخدمات التفاعلية خطوة نحو المضي قدمًا في التحول الرقمي حيث يتمكن العملاء من اجراء حوار تفاعلي في كافة الأوقات دون انتظار، وتساهم هذه التكنولوجيا في تنويع سبل التواصل مع العملاء بما ينعكس على سرعة ومرونة الخدمة المقدمة للارتقاء بكفاءتها وسرعتها.

ومن الجدير بالذكر ان بنك مصر ينتهج استراتيجية للتحول من بنك تقليدي إلى بنكٍ يقود التحول الرقمي في القطاع المصرفي وقد قام البنك بتدشين قطاع التحول الرقمي الأول في مصر؛ حيث أن إدخال عناصر التحول الرقمي في منظومة العمل المصرفي سيساهم بصورةٍ كبيرة في تحسين تقديم الخدمات المصرفية والمالية، بما يحقق الميزة التنافسية والنجاح والريادة والنمو بشكل عام.

شاهد أيضاً

“بنك مصر” يقدم العديد من العروض والمزايا المجانية بمناسبة فعاليات اليوم العالمي لذوي الهمم تعزيزاً للشمول المالي برعاية البنك المركزي المصري

انطلاقاً من حرص بنك مصر على دعم جهود الدولة في تحقيق الشمول المالي اتساقاً مع …